800 مليون ليرة لاستكمال أعمال محطة معالجة الصرف الصحي بجديدة الخاص ووضع حجر الأساس لمخبزين في قرحتا ودير قانون-فيديو

ريف دمشق-سانا

أعلن وزير الموارد المائية المهندس نبيل الحسن أنه تم تخصيص 800 مليون ليرة لاستكمال أعمال محطة معالجة الصرف الصحي في جديدة الخاص المتوقفة منذ سنوات لأسباب فنية وعقدية مؤكدا أن الأعمال ستبدأ في المحطة خلال فترة قصيرة .

جاء ذلك خلال زيارة الوفد الحكومي برئاسة وزير الزراعة المهندس أحمد القادري المكلف متابعة المشاريع التي أقرت خلال زيارة رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس إلى الغوطة الشرقية في التاسع من الشهر الجاري.

وأوضح وزير الموارد المائية أنه تمت الموافقة على إعادة صيانة وتأهيل التجهيزات الميكانيكية والمعلوماتية والكهربائية في محطة معالجة الهيجانة وتعزيل بعض الأنهر في الغزلانية وحفر آبار لتأمين مياه الشرب لبعض القرى المحيطة بالتنسيق مع محافظة ريف دمشق.

كما تم وضع حجر الأساس لإقامة مخبزين الأول في قرحتا بالغوطة الشرقية والثاني في منطقة دير قانون بوادي بردى.

واطلع الوفد الحكومي على مطالب واحتياجات أهالي المنطقة خلال اللقاء الذي عقد في المركز الثقافي ببلدة الغزلانية والتي تمحورت حول ضرورة تأمين مياه الشرب وإحداث محكمة وصالة للسورية للتجارة وتحسين الواقع التعليمي وزيادة عدد الغرف الصفية وتعبيد وتزفيت شوارع بعض القرى المحيطة وإقامة ثانوية صناعية وأخرى تجارية وتزويد المنطقة بعدد من باصات النقل الداخلي.

وأكد وزير الزراعة والإصلاح الزراعي أن هذه الجولة تهدف إلى متابعة تنفيذ ما تم إقراره خلال الجولة الحكومية الماضية للغوطة الشرقية في مختلف القطاعات لافتا إلى أنه تم توزيع الغراس وبذار المحاصيل الشتوية مجانا للفلاحين وهناك لجان من مديرية الزراعة تقوم بتنفيذ مسوحات حقلية لإعداد قاعدة بيانات.

وأشار القادري إلى أنه تمت مناقشة الوضع التربوي والموافقة على إجراءات ستتخذها وزارة التربية لدعم العملية التدريسية في المنطقة مؤكدا أنه تم وضع برامج زمنية لتنفيذ أغلب المشاريع كما ستكون هناك لقاءات متكررة خلال فترات زمنية قريبة لمتابعة تنفيذ كل ما تقرر من خدمات ومشاريع.

وفي تصريح صحفي أوضح وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبد الله الغربي أن الطاقة الانتاجية لفرن قرحتا تصل إلى 16 طنا يوميا فيما تصل الطاقة الإنتاجية لفرن دير قانون بمنطقة وادي بردى إلى 19 طنا يوميا وبكلفة تقديرية 150 مليون ليرة مؤكدا أن هذين الفرنين سيؤمنان احتياجات المنطقتين من الخبز علما أن فرن دير قانون سيخدم منطقة وادي بردى بالكامل والبالغة 14 قرية وسيكون جاهزا للعمل خلال شهرين.

من جانبه لفت محافظ ريف دمشق إلى أنه تمت الموافقة على بناء طابق ثان لمدرسة دير الحجر حلقة ثانية وصيانة خزان المياه في البلدة وإقامة مركز لتوزيع المحروقات في قرية القرمشية وحفر بئر للمياه في حي الأربعين التابع لبلدة الغزلانية كما تمت مناقشة عدد كبير من طلبات المواطنين والموافقة على معظمها إضافة إلى دراسة بعض المواضيع والمطالب الأخرى التي تحتاج إلى بعض الوقت لتنفيذها.

وأكد عضو مجلس الشعب عن منطقة الغزلانية علي مرعي أنه يتم العمل بالتعاون مع الفريق الحكومي لتنفيذ مطالب أهالي المنطقة مثل إقامة بئر ماء في مربع الأربعين لتجمع الثروة الحيوانية وإقامة مخبز في قرية وديان الرابية وجر مياه الآبار في القرمشية.

شارك في الجولة أمين فرع ريف دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور همام حيدر ومعاون وزير التربية وأعضاء مجلس الشعب عن المنطقة ومديرو الخدمات في المحافظة.