كوريا الديمقراطية تهدد بتوجيه ضربة عسكرية للولايات المتحدة

بيونغ يانغ-سانا

هددت كوريا الديمقراطية بتوجيه ضربة عسكرية إلى الولايات المتحدة ردا على المناورات البحرية الاستفزازية الأمريكية الكورية الجنوبية.

وتجري الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية مناورات عسكرية بحرية استفزازية في سواحل شبه الجزيرة الكورية تستمر حتى ال 26 من تشرين الأول الجاري بمشاركة مدمرات وحاملات طائرات.

وجاء في بيان لوكالة الأنباء المركزية في كوريا الديمقراطية اليوم.. إن “الولايات المتحدة على ما يبدو فقدت عقلها بجرها أمام أنوفنا مباشرة أهدافا كنا حددناها بأنها رئيسة ويجب عليها أن تعي أن ضربتنا سوف تلحق بها في المكان والزمان غير المتوقعين”.

وتعيش شبه الجزيرة الكورية حالة من التوتر منذ أشهر بسبب التهديدات الأمريكية المتواصلة لكوريا الديمقراطية بالتوازي مع إجراء واشنطن مناورات استفزازية مشتركة مع كوريا الجنوبية ونشرها صواريخ ثاد في كوريا الجنوبية.