حزب الجيل المصري: سورية ركن أساسي في حماية الأمن العربي

القاهرة -سانا

أكد حزب الجيل المصري أن سورية ركن أساسي في حماية الأمن القومي العربي بشعبها وجيشها وقائدها وصمودها ضد المؤامرة الكونية التي استهدفتها.

وقال الحزب في بيان تسلمت سانا نسخة منه.. أن انتصارات “جيشنا الأول” الجيش العربي السوري أثلجت صدورنا وصدور الجماهير العربية على امتداد الوطن العربي من الخليج إلى المحيط وأكدت ما سبق أن أكدناه أن سورية العزيزة “القيادة والجيش والشعب” عصية على الغزاة الإرهابيين وحلفائهم من حلف الناتو بقيادة أمريكا وأنها قادرة بمساعدة الحلفاء على دحر العدوان والحفاظ على وحدة الأراضي السورية ومؤسساتها الوطنية.

وأضاف البيان أن محاور الاشتباك في دير الزور تشهد انهيارات سريعة في صفوف تنظيم ” داعش ” الإرهابي الذي يحاول الاحتماء بالمدنيين واتخاذهم دروعا بشرية ومنعهم من المغادرة عبر استهداف المعابر الآمنة التي حددها الجيش العربي السوري لخروج الأهالي.

وتقدم الحزب بالتهنئة لسورية باستعادة مدينة الميادين من تنظيم “داعش” الإرهابي وقال “نقدم التهاني باستعادة الجيش العربي السوري لمدينة الميادين بالكامل من تنظيم داعش الإرهابي في دير الزور وقضائه على أعداد كبيرة من إرهابيي داعش وتدميره أسلحتهم وعتادهم”.

وكان مصدر عسكري أكد أمس استعادة وحدات الجيش السيطرة على مدينة الميادين جنوب شرق مدينة دير الزور بنحو 45 كم بعد القضاء على آخر تجمعات إرهابيي “داعش” فيها.