كريزان يتصدر المرحلة الثالثة من بطولة سورية الثانية لسباقات الدريفت للسيارات

ريف دمشق-سانا

أحرز المتسابق محمد كريزان المركز الأول في المرحلة الثالثة والختامية من بطولة سورية الثانية لسباقات الدريفت (رياضة الانجراف) التي أقامها نادي السيارات السوري اليوم برعاية وزارة السياحة في حلبة النادي بمعرة صيدنايا بريف دمشق.

وقدم كريزان في هذه المرحلة أداء رائعا واستطاع أن يجمع 430 نقطة متقدما على بطل سورية للموسم الفائت أحمد حمشو الذي جمع 362 بينما حل أحمد كريزان ثالثا بحصوله على 357 نقطة.

وتخللت السباق عروض استعراضية وفنية قدمها المتسابق العراقي وبطل الشرق الأوسط لأربعة مواسم متتالية لسباقات الدريفت أحمد دحام امتعت الجمهور والمتسابقين على حد سواء.

وفي تصريح لمندوب سانا الرياضي أكد مدير إدارة التطوير والتسويق السياحي في وزارة السياحة بسام بارسيك أهمية هذا الحدث في الترويج السياحي لبلدنا مشيرا إلى أن النادي أضحى من أوائل الأندية العربية في تنظيم السباقات لامتلاكه كوادر مؤهلة ومدربة بشكل جيد لادارة أي حدث رياضي.

وأضاف بارسيك إن الجمهور الكبير الذي حضر السباقات والتزايد الملحوظ في إعداد المتسابقين دليل واضح على عودة الحياة والنبض إلى سورية لافتا إلى أنه خلال الموسم القادم سيكون هناك تعاون كبير بين الوزارة ونادي السيارات من خلال زيادة عدد الفعاليات وإضافة عدد من السباقات إلى روزنامة النادي.

من جانبه عبر المتسابق دحام عن سعادته بوجوده في سورية ومشاركة المتسابقين السوريين في السباق عبر عرض استعراضي مشيرا إلى أن رياضة السيارات في سورية تطورت بشكل متسارع وأضحى المتسابقون السوريون يملكون خبرة كافية تخولهم للمشاركة في سباقات الشرق الأوسط.

المتسابق كريزان متصدر هذه المرحلة أوضح أن المسلك كان صعبا والمنافسة قوية بين المتسابقين ولا سيما مع وجود المخضرم حمشو منوها بالتنظيم المميز للنادي وبالحضور الجماهيري الكبير وبالمستوى العالي للمتسابقين.

وسيعلن نادي السيارات السوري خلال اليومين القادمين النتائج الأخيرة والترتيب النهائي لبطولة سورية لسباقات الدريفت.

يشار إلى أن سباق الدريفت هو مجموعة من الحركات الاستعراضية فى قيادة السيارة ويتم حساب نقاط لهذه الحركات فى كل مرحلة من مراحل السباق على أساس المحافظة على الانجراف الجانبي للسيارة فى كل الأوقات بعد الانطلاق ومحاولة الإبقاء على ميول السيارة بأكبر زاوية ممكنة ومحاولة الانجراف بأقصى سرعة على المسار.