الجيش العربي السوري يفتح ممرات إنسانية في دير الزور لمغادرة المدنيين من مناطق انتشار تنظيم “داعش” الإرهابي

دير الزور-سانا

فتح الجيش العربي السوري ممرات إنسانية في دير الزور لمغادرة المدنيين من مناطق انتشار تنظيم “داعش” الإرهابي الذي يتخذ من الأطفال والنساء والشيوخ دروعا بشرية.

وأشار مراسل سانا في دير الزور إلى أن المحافظة اتخذت جميع الترتيبات والإجراءات لتأمين إقامة المواطنين الذين يخرجون من مناطق انتشار تنظيم “داعش” الإرهابي وتقديم جميع المساعدات والاحتياجات الأساسية اللازمة لهم.

ودعت المحافظة جميع أبناء دير الزور الذين لا يزالون يقيمون في المناطق التي ينتشر فيها تنظيم “داعش” الإرهابي إلى التوجه لأقرب نقطة تواجد للجيش العربي السوري كي يصلوا إلى بر الأمان والطمأنينة.

وأمنت وحدة من الجيش العربي السوري أمس وصول 21 مدنيا بينهم أطفال ونساء إلى مدينة دير الزور بعد أن تم تحريرهم من أحد أوكار إرهابيي “داعش” في الريف الغربي للمدينة حيث قامت المحافظة باستقبالهم وتقديم المساعدات اللازمة لهم.

وأقامت الحكومة منذ اللحظة الأولى لكسر الجيش العربي السوري الحصار المفروض على مدينة دير الزور جسرا بريا لنقل مختلف المواد الأساسية والغذائية لدعم الأهالي الصامدين بعد أن عانوا على مدار أكثر من 3 سنوات من ويلات حصار إرهابيي “داعش”.