اتحاد العمال يطلق مبادرة “البيع بالتقسيط” للعاملين في الدولة

دمشق-سانا

بمناسبة عيد الأضحى المبارك وموسم المدارس أطلقت الوحدة الاقتصادية الإنتاجية لصناعة الألبسة الجاهزة والتريكو في الاتحاد العام لنقابات العمال مبادرة “البيع بالتقسيط” بدون فوائد لجميع العاملين في الدولة والمنظمات الشعبية والمؤءسسات المسجلة رسميا بسقف يصل إلى 50 الف ليرة سورية تسدد شهريا بمعدل خمسة الآف ليرة سورية.

وفي تصريح لمندوبة سانا قال المدير التنفيذي للوحدة محمود شعبان إن الوحدة “تأسست بالتعاون مع الاتحاد العام لنقابات العمال الذي قدم المكان في مجمع صحارى لوضع الالات وعملنا نحن على افتتاح مركز لتدريب وتعليم مهنة الخياطة استقطبنا من خلاله الراغبين بالتعليم بالمجان وكانت الأولوية لاسر الشهداء وأسر الطبقة العمالية” موضحا أن التعليم والتدريب يقدم للراغبين دون اي شروط باستثناء العمر الذي يجب أن يكون بين 18 و 35 عاما.

وأضاف شعبان “يلتحق المتدرب بدورتين مكثفتين مدة كل منها 15 يوما يتعلم فيها الخياطة على اصولها وبعد ان يجتاز مدة الشهر يبدأ العمل بأجور تشجيعية لمدة شهرين او ثلاثة الى ان يتمكن من تعلم المهنة بشكل جيد عند ذلك يمنح شهادة حرفية تؤءهله للعمل اما في الوحدة الانتاجية أو يفتح مشروعه الخاص “لافتا إلى أن الوحدة تسعى لتوثيق الشهادة وتصديقها من وزارة الصناعة ليتمكن من مزاولة العمل بها.

وأشار إلى أن عدد الملتحقين بالدورات منذ بداية افتتاح الورشة بلغ 80 شابا وشابة استمر 65 منهم بالعمل البعض تخرج والاخر فتح مشغلا خاصا به.

وأوضح شعبان أن المركز يقوم بتصنيع مختلف انواع الالبسة الرجالية والنسائية والأطفال بمواصفات عالية الجودة وتلقى منتجاته اقبالا كثيفا لأن أسعارها مناسبة وهامش الربح بسيط لان الهدف استمرارية العمل في الوحدة الانتاجية دون توقف لتشغيل اسر الشهداء وتخفيف العبء عنهم.

ولفت شعبان الى ان المبادرة مستمرة لنهاية شهر ايلول وتعمل صالة البيع منذ التاسعة صباحا وحتى الرابعة مساء مشيرا الى ان خطة المرحلة المقبلة هي الاتجاه نحو صناعة الجلديات والاحذية لتقديم سلعة منافسة.