الخارجية الروسية تدعو إلى وقف العمليات المسلحة في اليمن بأسرع وقت

موسكو-طهران-سانا

أكد ميخائيل بوغدانوف المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط ودول إفريقيا نائب وزير الخارجية ضرورة وقف “العمليات المسلحة” في جمهورية اليمن بأسرع وقت وإقامة حوار وطني بمشاركة جميع القوى السياسية اليمنية الرئيسية.

جاء ذلك خلال محادثات أجراها بوغدانوف مع القائم بأعمال السفارة اليمنية في موسكو حسن محمد الراعي ركزت على سبل تسوية الأزمة في اليمن وفق ما اوضح بيان لوزارة الخارجية الروسية نقله موقع روسيا اليوم.

وأشار البيان إلى أن المحادثات تناولت أيضا المشاورات اليمنية المنعقدة في جنيف تحت رعاية الأمم المتحدة.

وكانت الخارجية الروسية شددت في بيان لها أمس على أهمية إقامة حوار يمني يمني شامل تحت إشراف الأمم المتحدة واستعادة عمل مؤسسات الدولة اليمنية وتقرير مصير البلاد من قبل اليمنيين أنفسهم دون أي ضغط خارجي وتخليص اليمن من الإرهاب.

الخارجية الإيرانية تدين التفجيرات الإرهابية في صنعاء

من جهتها أدانت وزارة الخارجية الإيرانية التفجيرات الإرهابية التي وقعت في صنعاء الأربعاء الماضي وأسفرت عن مقتل وجرح العشرات مؤكدة أن الشعب اليمني المظلوم “يقاتل على جبهتين احداهما الإرهاب الداخلي والاخرى العمليات العسكرية التي يقودها النظام السعودي”.

وأعربت المتحدثة باسم الوزارة مرضية أفخم في تصريح نقلته وكالة الأنباء الإيرانية ارنا اليوم عن أملها في “وقف اطلاق النار” ووقف الغارات الجوية على اليمن مشيرة إلى ضرورة زيادة حجم المساعدات الانسانية للشعب اليمني الذي يعاني من ظروف صعبة وقلة المواد الغذائية والصحية والدوائية.

وقالت: “من المنتظر أن تقوم المحافل الدولية بمسؤوليتها بارسال المساعدات الانسانية وبشكل سلس إلى الشعب اليمن الصائم في هذا الشهر الفضيل”.

وكانت خمسة تفجيرات إرهابية وقعت الاربعاء الماضي بالقرب من ثلاثة مساجد ومراكز للشرطة في مدينة صنعاء أسفرت عن مقتل 31 شخصا وجرح العشرات وأعلن تنظيم “داعش” الإرهابي مسؤوليته عن هذه التفجيرات الإرهابية.