عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى .. واعتقال 12 فلسطينيا بالضفة الغربية

القدس المحتلة-سانا

اقتحم عشرات المستوطنين الإسرائيليين اليوم المسجد الأقصى المبارك في إطار الاستفزازات والانتهاكات التي تستهدف المسجد منذ عدة أيام.

وذكرت وكالة معا الفلسطينية أن اقتحام المستوطنين للمسجد كان من جهة باب المغاربة أحد بوابات المسجد بحراسة مشددة من قوات الاحتلال.

ويأتي ذلك ضمن سلسلة من الممارسات الصهيونية والاستفزازات التى تقوم بها سلطات الاحتلال ضد الشعب الفلسطينى والمسجد الاقصى ومدينة القدس المحتلة حيث قامت أمس بإغلاق المدينة القديمة في القدس لمنع المصلين من الوصول إلى المسجد الأقصى بعد أن منعت إقامة صلاة يوم الجمعة الماضي وأغلقت المسجد لعدة أيام وقامت بتركيب بوابات الكترونية على أبواب المسجد لمراقبة المصلين الفلسطينيين.

من جهة ثانية اعتقلت قوات الاحتلال اليوم 12 فلسطينيا من مناطق مختلفة في الضفة الغربية في إطار حملة مداهمات وتفتيش.

إلى ذلك أعلنت سلطات الاحتلال اليوم عن مخطط لإقامة 1100 وحدة استيطانية ضمن مستوطنة بين مدينتي رام الله والقدس المحتلة.

وتفصل المستوطنة الجديدة مراكز التواصل بين الأحياء السكنية للفلسطينيين الواقعة شمال شرق القدس وبنفس الوقت تمنع التواصل الجغرافي بين الأحياء الفلسطينية الواقعة جنوب مدينة رام الله والقدس.

وكانت سلطات الاحتلال أعلنت أمس الأول عن مخطط جديد لإقامة 900 وحدة استيطانية في القدس المحتلة يتضمن إقامة 355 وحدة استيطانية في مستوطنة “غيلو” جنوب القدس المحتلة و250 فى مستوطنة “راموت” و220 وحدة استيطانية في مستوطنة “النبي يعقوب” و116 فى بسغات زئيف شمال القدس المحتلة.

يشار إلى أن كيان الاحتلال أقام آلاف الوحدات والبؤر الاستيطانية في الضفة الغربية في ظل رفض الحكومات الصهيونية جميع الدعوات لإيقاف الاستيطان متحدية القرارات الدولية حول عدم شرعية المستوطنات وبأنها تشكل انتهاكا لميثاق روما الأساسي الذي يعتبر الاستيطان جريمة حرب وانتهاكا مباشرا للقانون الدولي والاتفاقيات الدولية.