طهران: التحالف الأمريكي يمر بوقت عصيب واعتداءاته على الجيش السوري تدعم الإرهابيين

طهران-سانا

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي أن الاعتداءات المدانة التي يقوم بها ما يسمى ” التحالف الأمريكي” على مواقع الجيش العربي السوري وحلفائه تهدف لدعم الارهاب والارهابيين وتأتي في وقت يمر بها حلفاء واشنطن في المنطقة بوقت عصيب.

وكان مصدر عسكري أكد في تصريح لـ سانا أن ما يسمى “التحالف الدولي أقدم يوم الثلاثاء الماضي على الاعتداء على أحد المواقع العسكرية للجيش العربي السوري على طريق التنف في منطقة الشحيمة بريف حمص الشرقي ما أدى إلى ارتقاء عدد من الشهداء وبعض الخسائر المادية.

من جهة ثانية اعلن قاسمي في مؤءتمره الصحفي اليوم أن بلاده ستشارك في اجتماع الخبراء حول الأزمة في سورية المقرر عقده في موسكو بين الدول الراعية لاجتماع استانا مبينا انه في حال نجاح اجتماع الخبراء فانه ستتمالدعوة لانعقاد اجتماع استانا الخامس حول سورية.

وكان الممثل الخاص للرئيس الروسي لشؤون الشرق الأوسط وبلدان أفريقيا نائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف اعلن في وقت سابق أنه تم تحديد ال20 من حزيران الحالي بشكل أولي كموعد للجولة القادمة من اجتماع أستانا حول سورية بعد أن كان مقررا سابقا في ال12 وال13 من حزيران.

وحول الاعتداءين الارهابيين اللذين وقعا في مبنى مجلس الشورى الاسلامي الإيرانى ومرقد الامام الخمينى في طهران الاسبوع الماضي شدد قاسمي على انها تعد امتدادا لمسلسل الجرائم الإرهابية في المنطقة وأنه من الضروري هنا دعوة جميع الدول الى بذل الجهود من أجل مكافحة الارهاب.

وكان 17 شخصا استشهدوا وأصيب العشرات بجروح في الاعتداءين الارهابيين اللذين وقعا في طهران يوم الأربعاء الماضي.