الجيش العربي السوري يفرض سيطرته على جبل الأبتر ومساحات واسعة جنوب مدينة تدمر ويقضي على عدد من إرهابيي “داعش” في دير الزور

محافظات-سانا

فرضت وحدات من الجيش العربي السوري سيطرتها على مساحات واسعة جنوب مدينة تدمر في إطار عملياتها المتواصلة لاجتثاث تنظيم “داعش” الإرهابي من ريف حمص الشرقي.

وذكر مراسل سانا في حمص أن وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة تقدمت مسافة تزيد عن 10 كم باتجاه مناجم خنيفيس بريف تدمر الجنوبي بعد عملية عسكرية واسعة سقط خلالها العديد من إرهابيي تنظيم “داعش” بين قتيل ومصاب بينما فر العشرات منهم باتجاه عميق البادية.

ولفت المراسل إلى أن وحدات الجيش سيطرت خلال العملية على جبل الأبتر وعدد من التلال المحيطة به التي حولها تنظيم “داعش” إلى منطلق لشن هجماته الإرهابية على المنطقة وتخزين الأسلحة والذخيرة والاحتماء من ضربات الطيران الحربي والمروحي للجيش العربي السوري.

وبين المراسل أن وحدات الجيش فرضت سيطرتها النارية على قصر الحلابات الواقع في محيط جبل الأبتر بعد اشتباكات عنيفة مع إرهابيي تنظيم “داعش” وتواصل تقدمها باتجاه السيطرة الكاملة على المنطقة وتثبيت نقاط تمركز لتكون منطلقا لتوسيع العمليات باتجاه مناجم خنيفيس.

وقطعت وحدات الجيش يوم الجمعة الماضي طريق الامداد لتنظيم “داعش” بين الصوانه والعباسيه وطريق الاراك وفرضت سيطرتها على مزارع الحداد ومقالع السكري ومضمار الهجن جنوب محطة كهرباء السكري ب 6 كم بريف تدمر الجنوبي.

تدمير قاعدة صواريخ تاو وآلية لتنظيم جبهة النصرة والقضاء على عدد من إرهابييه في درعا

في هذه الأثناء نفذت وحدة من الجيش العربي السوري عمليات على تجمعات إرهابيي تنظيم جبهة النصرة والتنظيمات المنضوية تحت زعامته في منطقة درعا البلد وكبدتهم خسائر بالأفراد والآليات.

وذكر مصدر عسكري في تصريح لـ سانا أن العمليات أسفرت عن “تدمير قاعدة صواريخ تاو ومربض هاون وآلية لتنظيم جبهة النصرة ومقتل عدد من إرهابييه في حي الجمرك القديم ومحيط دوار المصري”.

وبين المصدر أن من بين الإرهابيين القتلى “محمد جمال هنداوي المسالمة” متزعم كتيبة فيما يسمى “لواء التوحيد” و”راشد أبا زيد” الملقب “أبو مسلم” أحد المتزعمين الميدانيين فيما يسمى “غرفة البنيان المرصوص” “.

وقضت وحدة من الجيش أمس على أفراد مجموعة مكونة من 8 إرهابيين ودمرت لهم سيارة كانوا يستقلونها على طريق صيدا الغارية الغربية بالريف الشرقي لمدينة درعا.

تدمير مرابض هاون وعربات مزودة برشاشات لتنظيم “داعش” والقضاء على 15 من إرهابييه بدير الزور

كما قضت وحدات من الجيش العربي السوري على أكثر من 15 إرهابيا من تنظيم “داعش” في دير الزور.

وأفاد مصدر عسكري في تصريح لـ سانا بأن وحدات من الجيش اشتبكت صباح اليوم مع مجموعات من ارهابيي “داعش” تسللت إلى الاتجاه الشرقي في حي الصناعة بمدينة دير الزور وأسفرت الاشتباكات عن احباط التسلل والقضاء على أكثر من 15 إرهابيا وتدمير مربض هاون وعربتين مركب عليهما رشاشات ودشم ومساتر ودراجات نارية للتنظيم الإرهابي.

ولفت المصدر العسكري إلى أن عمليات الجيش طالت مقرات وتحركات تنظيم “داعش” الإرهابي على الاتجاه الغربي في منطقة الموظفين والجبيلة في دير الزور ومحيط الفوج 137 على الاطراف الجنوبية الغربية للمدينة وأسفرت عن القضاء على عدد من ارهابيي التنظيم التكفيري وتدمير أسلحة وذخائر كانت بحوزتهم.

وقضت وحدات من الجيش أمس على 14 من إرهابيي “داعش” على الأقل وأصابت آخرين في عمليات مكثفة على مقرات وتحركات التنظيم التكفيري في محيط الفوج 137 ومحيط المطار وحيي الحويقة والصناعة.