الجيش العربي السوري يحبط هجوم مجموعات إرهابية من تنظيم “جبهة النصرة” على اتجاه منطقة المغازل شمال جوبر ويلقي القبض على عدد من إرهابييه

دمشق-سانا

أكد مصدر عسكري أن وحدات الجيش العربي السوري تواصل سحق من تبقى من المجموعات الارهابية التي تسللت إلى محيط معامل الغزل شمال جوبر على الأطراف الشرقية لدمشق.

وذكر المصدر في تصريح لـ سانا بعد ظهر اليوم أن “مجموعات الاقتحام وبإسناد من مختلف الوسائط النارية تواصل سحق من تبقى من المجموعات الإرهابية التي تسللت إلى محيط معمل الغزل شمال جوبر وتلقى القبض على عدد من الإرهابيين”.

وأكد المصدر ظهر اليوم أن وحدات من الجيش العربي السوري “ضيقت الخناق على المجموعات الارهابية المتسللة في محيط المغازل ووجهت ضربات مركزة على تجمعات إرهابيي تنظيم جبهة النصرة والمجموعات التابعة له ومحاور تحركهم في عمق جوبر”.

وتصدت وحدات من الجيش العربي السوري صباح اليوم لهجوم إرهابيين من تنظيم جبهة النصرة والمجموعات التكفيرية التابعة له باتجاه منطقة مغازل النسيج شمال حي جوبر حيث أكد المصدر العسكري أن وحدات الجيش خاضت اشتباكات عنيفة مع مجموعات ارهابية تابعة لتنظيم جبهة النصرة “حاولت التسلل باتجاه منطقة المغازل شمال حي جوبر”.

ولفت المصدر إلى أن وحدات الجيش “تقوم بتطهير منطقة الخرق بعد تطويق المجموعات الإرهابية المتسللة” وتتعامل معها بالوسائط النارية المناسبة.

ولفت مراسل سانا من الأطراف الشرقية للعاصمة دمشق إلى أن وحدات من الجيش أحبطت هجوم ارهابيين من تنظيم جبهة النصرة والمجموعات التكفيرية التابعة له على اتجاه شركة الكهرباء ومنطقة المعامل شمال حي جوبر وأوقعت بينهم العديد من القتلى والمصابين.

وذكر المراسل أن الطيران الحربي السوري نفذ غارات جوية مكثفة على تجمعات ومواقع إرهابيي “جبهة النصرة” والمجموعات التكفيرية التابعة له في عمق حي جوبر والمناطق المحيطة به.

ولفت المراسل إلى أن وحدات من الجيش قصفت بالمدفعية مواقع انتشار التنظيمات الإرهابية التكفيرية في حي القابون التي كانت تطلق القذائف ورصاص القنص على منطقة العباسيين والأحياء السكنية في دمشق.

وبالتوازي مع هجومها باتجاه منطقة المعامل أطلقت المجموعات الإرهابية قذائف صاروخية على منطقة مساكن برزة وحى الشاغور ما تسبب بإصابة 15 شخصاً بجروح متفاوتة.

واستعادت وحدات الجيش أمس جميع النقاط التي تسلل إليها إرهابيو تنظيم جبهة النصرة والمجموعات التابعة له في محيط منطقة المعامل شمال جوبر بعد عملية عسكرية أسفرت عن مقتل أعداد كبيرة من الإرهابيين بينهم متزعمون وأجانب وتدمير مقرات قيادة ومستودعات أسلحة وذخيرة وعربات مفخخة وأخرى مزودة برشاشات متنوعة.

وحدات من الجيش تدمر آليات لتنظيم “جبهة النصرة” وتقضي على عدد من إرهابييه بريف حمص الشمالي

نفذت وحدات من الجيش العربي السوري رمايات على تجمعات وتحصينات تنظيم جبهة النصرة المدرج على قائمة الارهاب الدولية في ريف حمص الشمالي.

وأفاد مصدر عسكري في تصريح لـ سانا بأن وحدات من الجيش “دمرت آليات لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة وقضت على عدد منهم في ضربات مركزة على تجمعاتهم في قرية أم شرشوح وشمال تل أبو السناسل نحو 18 كم شمال مدينة حمص وعلى عدد من نقاط تحصنهم في منطقة الحولة”.

وبين المصدر أنه من بين القتلى الارهابيان خالد القاضي ومحمد الرشاد.

ودمرت وحدة من الجيش أمس الأول مستودع ذخيرة لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة في قرية دير فول وأوقعت عشرات الارهابيين بين قتيل ومصاب في قريتي كفرلاها وعقرب شمال غرب مدينة حمص بنحو 30 كم.

وتنتشر في منطقة الحولة وناحية تلبيسة وعدد من قرى وبلدات ريف حمص الشمالي مجموعات ارهابية تتبع جميعها إلى تنظيم جبهة النصرة المدرج على لائحة الإرهاب الدولية.