طيران آل سعود يقصف مجمعا عسكريا بصنعاء.. والجيش اليمني يدمر عربتين عسكريتين سعوديتين

صنعاء-سانا

شن طيران النظام السعودي فجر اليوم سلسلة غارات جوية متتابعة وقصف بالصواريخ على مجمع الدفاع العرضي التابع لوزارة الدفاع اليمنية وسط العاصمة اليمنية صنعاء.

وأكدت مصادر عسكرية يمنية ان صواريخ العدوان السعودي استهدفت المجمع المذكور القريب من البنك المركزي اليمني مشيرة إلى أن دفاعات الجو اليمنية تصدت للطائرات المعادية.

من جهة أخرى أعلنت مصادر عسكرية وميدانية بالجبهة الشمالية اليمنية أن الجيش واللجان الشعبية صدت صباح اليوم هجوما قامت به قوات مشتركة سعودية وسنغالية واردنية وبحرينية على مدينة حرض ومنفذ حرض من الجهة الغربية لمنفذ الطوال الحدودي مع السعودية دون أن تتمكن من دخول الاراضي اليمنية واوقعتها في كمين محكم.

وأشارت المصادر إلى أن قوات الجيش اليمني كبدت هذه القوات خسائر كبيرة في الارواح والمعدات وسط حالة فرار للجنود والضباط إلى الجهة الغربية.

ولفتت المصادر إلى أن الجيش واللجان الشعبية دمروا أيضا عربتين عسكريتين تابعتين للعدوان السعودي حاولتا التمركز في موقع تويلق العسكري السعودي في منطقة جيزان الحدودية.

وكان الجيش اليمنى واللجان الشعبية تمكنوا أمس من اقتحام برج الرقابة بموقع الشرفة العسكري التابع لنظام آل سعود بعد فرار جنوده منه وأمطروا بالصواريخ عدة مواقع اخرى ردا على “العدوان السعودي” المتواصل منذ 26 آذار الماضي الذي استهدف الأحياء السكنية والممتلكات العامة والخاصة وخلف دمارا كبيرا طال مختلف المواقع والبنى التحتية وشرد آلاف العائلات وتسبب بأزمة انسانية كبيرة.