الجيش العربي السوري يعيد الأمن والاستقرار إلى 15 قرية وبلدة في ريف حلب الشمالي الشرقي ويقضي على أكثر من 48 إرهابيا من تنظيمي “داعش” وجبهة النصرة بريفي حماة وإدلب

محافظات-سانا

أعلن مصدر عسكري إعادة الأمن والاستقرار إلى 15 قرية وبلدة في ريف حلب الشمالي الشرقي خلال عمليات الجيش القوات المسلحة المتواصلة لاجتثاث إرهابيي “داعش” من المنطقة.

وقال المصدر في تصريح لسانا إن وحدات من الجيش نفذت عمليات على تحصينات وتجمعات إرهابيي تنظيم “داعش” وسعت خلالها من نطاق سيطرتها في ريف حلب الشمالي الشرقي وأعادت الأمن والاستقرار الى قرى بلدات أبو جرين منبج وتل ماعز والروضة ورسم الكبار وعلفا وتل الزعرايا وأم الطلاطل وأم العمد بعد تدمير تحصينات التنظيم التكفيري فيها.

وبين المصدر أنه تم خلال العمليات تدمير 10 دبابات مفخخة والقضاء على عدد من الإرهابيين التكفيريين.

وفي وقت لاحق أشار المصدر إلى أن وحدات الجيش نفذت عمليات مكثفة على تجمعات وتحصينات إرهابيي “داعش” أعادت خلالها الأمن والاستقرار إلى قرى وبلدات قصر هدلة ومزرعة القصر والرشيدية والعطاوية والفاتحية وأبو جدحة صغير وجب أبيض مؤكدا أن وحدات الجيش تتابع عملياتها وتقدمها في المنطقة.

ولفت إلى أنه تم القضاء على عشرات الإرهابيين وتدمير دبابتين وعربتين مفخختين وثلاث عربات دفع رباعي مزودة برشاشات خلال العمليات بالريف الشرقي.

وذكر المصدر أن وحدات الهندسة تعمل على تمشيط المناطق التي تمت السيطرة عليها لتفكيك الالغام والعبوات الناسفة التي زرعها ارهابيو “داعش” قبل مقتل العديد منهم وفرار الآخرين.

وتنفذ وحدات الجيش عملية عسكرية واسعة في ريف حلب الشرقي منذ بداية الشهر الماضي سيطرت خلالها على أكثر من 50 قرية وبلدة ومزرعة والعديد من التلال الاستراتيجية الحاكمة.

وحدات الجيش توسع سيطرتها شمال مطار تدمر وتلاحق فلول إرهابيي “داعش” المنهزمة في عمق البادية

كما واصلت وحدات من الجيش العربي السوري ملاحقتها لإرهابيي “داعش” في الريف الشرقي لمدينة تدمر عبر توجيه ضربات مكثفة على فلولهم المنهزمة باتجاه عمق البادية.

وأفاد مصدر عسكري في تصريح لـ سانا بأن وحدات الجيش قضت على آخر تجمعات إرهابيي “داعش” على مسافة تزيد عن 2 كم شمال مطار تدمر العسكري.

ولفت المصدر إلى ان وحدات الهندسة انتهت بعد ظهر اليوم من تفكيك عشرات العبوات الناسفة والالغام التي زرعها إرهابيو تنظيم “داعش” في مدرج المطار العسكري ومحيطه بعد احكام السيطرة عليه.

وعمد إرهابيو تنظيم “داعش” الإرهابي إلى زرع مئات العبوات الناسفة والألغام في الشوارع والساحات والمنازل السكنية والمرافق في مدينة تدمر إضافة إلى تدمير العديد من الآثار في المدينة الأثرية.

وأعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة أول أمس استعادة السيطرة على مدينة تدمر والمناطق الحاكمة المحيطة بها بعد سلسلة عمليات عسكرية ناجحة باسناد جوى مركز من الطيران الحربى السوري والروسي.

وحدات من الجيش تقضي على أكثر من 48 إرهابيا من تنظيمي “داعش” وجبهة النصرة في ريفي حماة وإدلب

كما أوقعت وحدات من الجيش العربي السوري أكثر من 48 قتيلا بين صفوف تنظيمي “داعش” وجبهة النصرة المدرجين على لائحة الارهاب الدولية في ريفي حماة وإدلب.

وأفاد مصدر عسكري في تصريح لـ سانا بأن وحدة من الجيش نفذت رمايات دقيقة على معسكر للتدريب تابع لتنظيم “داعش” الإرهابي شرق قرية عقيربات بريف حماة الشرقي أسفرت عن مقتل أكثر من 40 إرهابيا وإصابة عدد كبير منهم.

وبين المصدر أنه من الارهابيين القتلى /خالد الشويخي/ متزعم مجموعة إرهابية و/عبد الله السعيد/ و/مطرود الحسون/ و/حسين النواف/ و/عبد الله حسين النواف/ و/أحمد السودان/.

وفى الريف الشمالي أفاد مراسل سانا في حماة ظهر اليوم بان وحدات من الجيش نفذت عمليات نوعية على تجمعات ومقرات للتنظيمات الارهابية في بلدة اللطامنة اوقعت خلالها 4 قتلى في صفوفهم من بينهم احد المتزعمين المدعو /عبد القادر الجدى/.

وتأكد لمراسل سانا مقتل الارهابي عمار ديوب أحد متزعمي الارهابيين وذلك في عملية دقيقة لوحدة من الجيش ضد احد مقراتهم في قرية سكيك المتاخمة للحدود الادارية مع محافظة ادلب.

وأوضح المراسل ان وحدات من الجيش دمرت الية ومرابض هاون للإرهابيين في بلدة كفرزيتا وفي بلدة طيبة الامام كان يستخدمها الارهابيون في الاعتداء على النقاط العسكرية والمدنيين في القرى المجاورة.

واستشهد امس 3 أطفال وأصيب ثلاثة اخرون جراء قذائف صاروخية أطلقتها المجموعات الإرهابية على بلدة الصفصافية بمنطقة محردة الواقعة شمال مدينة حماة بنحو 25 كم.

وأشار المراسل إلى أن الطيران الحربي السوري نفذ خلال الساعات الماضية غارات جوية على تجمعات وتحركات لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة في ريف إدلب الجنوبي اسفرت عن مقتل 3 ارهابيين على الاقل وتدمير 3 اليات احداها مزودة برشاش ثقيل في قريتي ترملا وحسانة بريف ادلب الجنوبي.

ولفت المراسل إلى أن وحدة من الجيش دمرت آلية محملة بالذخيرة في عملية نوعية على تحرك لإرهابيي “جبهة النصرة” في محيط قرية ترملا بالتزامن مع مقتل عدد من الإرهابيين خلال عمليات مكثفة على مقراتهم في سنجار بالريف الجنوبي.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency