القوات العراقية تحرر عدة قرى في الساحل الأيمن لمدينة الموصل وتقضي على عشرات الإرهابيين من تنظيم “داعش”

بغداد-سانا

استعادت القوات العراقية السيطرة على قرى باخيرة وعذبة واللزاكة وسيطرة العقرب والكافور والجماسة والبجواري في الساحل الأيمن لمدينة الموصل من تنظيم “داعش” وقضت على العشرات من إرهابييه.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أعلن في وقت سابق اليوم انطلاق العمليات العسكرية لاستعادة غرب مدينة الموصل من إرهابيي “داعش”.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية عن قائد قوات الرد السريع اللواء ثامر محمد قوله..ان “القوات الأمنية العراقية استكملت تطهير قرى العذبة واللزاكة وتقدمت باتجاه قرية الكافورة وقضت على 23 إرهابيا وسيطرت على عدد كبير من الأعتدة والأسلحة”.

من جهته قال قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت في بيان.. إن “قطعات الشرطة الاتحادية تمكنت من قتل ثلاثة قناصين وتدمير خمسة مواقع للإرهابيين بقرية العذبة في الساحل الأيمن لمدينة الموصل” مضيفا..ان “القوات واصلت تقدمها باتجاه تحرير قرية الكافور”.

بدوره أشار قائد عمليات نينوى اللواء الركن نجم الجبوري في تصريح له إلى مقتل ستة من متزعمي تنظيم “داعش” الارهابي في قرية اللزاكة خلال عملية استعادة السيطرة عليها.

إلى ذلك أعلنت قيادة عمليات “قادمون يا نينوى” عن سيطرة قوات الشرطة الاتحادية على منطقة “سيطرة العقرب” ورفع العلم العراقي فوق مبانيها مشيرة إلى تحرير قرى الكافور والجماسة والبجواري في الساحل الأيمن لمدينة الموصل بعد تكبيد تنظيم “داعش” الغرهابي خسائر فادحة في الأفراد والعتاد.

وكان قائد العمليات الفريق الركن عبد الأمير رشيد يارالله أعلن في وقت سابق اليوم “ان قيادة الفرقة التاسعة حررت صباح اليوم قرية باخيرة غرب الساحل الأيمن لمدينة الموصل إضافة إلى تحرير قريتي عذبة على طريق الموصل واللزاكة على الطريق القديم حمام العليل الموصل من إرهابيي تنظيم “داعش” وفرض السيطرة على محطة الكهرباء الرئيسية في اللزاكة ورفع العلم العراقي فوق مبانيها”.

يشار إلى ان القوات العراقية بدأت في السابع عشر من تشرين الأول الماضي عملية عسكرية واسعة النطاق لتحرير مدينة الموصل مركز محافظة نينوى من إرهابيي “داعش” فيما أعلن العبادى في الرابع والعشرين من كانون الثاني الماضي تحرير الجانب الأيسر من المدينة بالكامل وعن الاستعداد لبدء معركة الجانب الأيمن.