بيوتروفسكي: التحضير لاتفاقيات لترميم الآثار التي طالها الإرهاب في سورية

موسكو-سانا

أعلن المدير العام لمتحف أرميتاج الوطني الروسي ميخائيل بيوتروفسكي أن وزارة الثقافة الروسية تعكف حاليا على إعداد اتفاقية مع متحف الارميتاج الوطني والمؤسسات الثقافية الأخرى إضافة إلى الاتفاق مع منظمة اليونيسكو بشأن ترميم الآثار التي طالها الإرهاب في سورية.

وأشار بيوتروفسكي في مؤتمر صحفي اليوم بموسكو إلى أن استعادة الآثار السورية التي سرقتها التنظيمات الارهابية بما فيها آثار مدينة تدمر هي “مسألة شرف” مؤكدا أن “آثار تدمر يجب أن تستعاد”.

وتواصل التنظيمات الإرهابية استهدافها للتراث التاريخي الحضاري العالمي في سورية حيث دمر إرهابيو تنظيم “داعش” التكفيري الشهر الماضي واجهة المسرح الروماني والتترابيلون في مدينة تدمر الاثرية المدرجة على قائمة اليونيسكو للتراث العالمي.

كما وسبق للتنظيم التكفيري أن دمر في شهر آب من عام 2015 المدافن التدمرية البرجية والتي يعود بناؤها لفترات مختلفة تمتد من سنة 44 إلى 103 ميلادي وأجزاء كبيرة من معبد بل الأثري الذى يعود الى عام 32 ميلادي ومعبد بعل شمين داخل المدينة الأثرية.