وحدات من الجيش العربي السوري تستعيد السيطرة على تلة التياس بريف حمص الشرقي وتحقق تقدما جديدا في عملياتها ضد “داعش” بدير الزور

حمص-سانا

استعادت وحدات الجيش والقوات المسلحة اليوم السيطرة على تلة التياس الاستراتيجية في منطقة التيفور بريف حمص الشرقي بعد القضاء على آخر تجمعات إرهابيي “داعش” فيها.

وذكر مراسل سانا أن وحدات من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية سيطرت ظهر اليوم على تلة التياس شمال شرق المحطة الرابعة في منطقة التيفور بعد معارك عنيفة مع مجموعات إرهابية من تنظيم “داعش”.

ولفت المراسل إلى مقتل وإصابة العديد من إرهابيي “داعش” خلال المعارك وتدمير عدد كبير من آلياتهم وعتادهم في حين فر العشرات منهم باتجاه عمق البادية.

وكانت وحدات الجيش بالتعاون مع القوات الحليفة استعادت أمس السيطرة على “مفرق القريتين” الاستراتيجي وبئر المر جنوب شرق مطار التيفور ب 13 كم وكبدت تنظيم “داعش” خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.

إلى ذلك دمرت وحدة من الجيش اليوم عربة لتنظيم جبهة النصرة وأوقعت عددا من القتلى بين صفوف ارهابييه خلال الحرب المتواصلة على الارهاب التكفيرى بريف حمص الشمالي.

وذكر مراسل سانا أن وحدة من الجيش قصفت بسلاح المدفعية تجمعا لتنظيم جبهة النصرة فى منطقة حوش حجو شمال مدينة حمص بنحو 25 كم ما أدى الى مقتل 5 ارهابيين وتدمير عربة دفع رباعي مزودة برشاش عيار 5ر14 مم.

ولفت المراسل الى أن من بين الارهابيين القتلى عبد الباسط صويص وعبد الكافى الرسو.

وتنتشر فى ريف حمص الشمالي مجموعات تكفيرية يتبع أغلبيتها لتنظيم جبهة النصرة تحاصر المدنيين فى المنطقة وتستهدف بالقذائف الصاروخية الاحياء السكنية فى مدينة حمص.

وحدات الجيش تحقق تقدما جديدا في عملياتها ضد تنظيم “داعش” الإرهابي بمدينة دير الزور

كما حققت وحدات الجيش والقوات المسلحة تقدما جديدا في عملياتها العسكرية المتواصلة على تجمعات تنظيم “داعش” الإرهابي في منطقة المقابر بمدينة دير الزور.

وذكر مراسل سانا في دير الزور أن وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة نفذت ظهر اليوم عمليات مكثفة بإسناد من سلاح الجو والمدفعية على محاور ونقاط انتشار إرهابيي “داعش” أسفرت عن تحقيق تقدم ملحوظ في عمق مناطق سيطرة التنظيم التكفيري بعد إيقاع العديد من القتلى والمصابين بين صفوفه.

وأضاف المراسل إن تنظيم “داعش” الإرهابي حاول فتح جبهات أخرى في القسم الشرقي من المدينة في محاولة للتخفيف من الضغط على إرهابييه في منطقة المقابر ومنع تقدم وحدات الجيش حيث تصدت الوحدات المنتشرة في حي العمال للإرهابيين ودارت اشتباكات عنيفة أسفرت عن تدمير العديد من أوكارهم وتجمعاتهم وآلياتهم.

وأفاد المراسل بأن إرهابيي “داعش” واصلوا اعتداءاتهم على الأحياء السكنية حيث استهدفوا بعشرات القذائف حيي الجورة والقصور ما تسبب بإلحاق أضرار مادية كبيرة في المنازل من دون وقوع إصابات بين المدنيين.

إلى ذلك ذكرت مصادر أهلية أن التنظيم الإرهابي قام بدفن جثث أكثر من 400 قتيل بين صفوفه في قرية الموحسن كجزء من الخسائر الفادحة التي تكبدها خلال الأيام الماضية.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية في وقت سابق اليوم عن تنفيذ 6 قاذفات استراتيجية روسية بعيدة المدى إغارات على مواقع لتنظيم “داعش” الإرهابي في دير الزور أسفرت عن تدمير مخازن أسلحة وتجمعات وآليات مدرعة للتنظيم الإرهابي.

وحققت وحدات الجيش والقوات المسلحة العاملة في دير الزور مدعومة بسلاح الجو السوري والروسي أمس تقدما في منطقة المقابر في دير الزور بعد تكبيد إرهابيي تنظيم “داعش” خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency