علماء: الكآبة تزيد من احتمال وفاة المصابين بأمراض القلب

موسكو – سانا

اكتشف علماء من كلية لندن وجامعة هال أن الكآبة “بنوعيها المعتدل والشديد” تزيد من احتمال وفاة المصابين بأمراض القلب بنسبة 80 بالمائة.

وذكر موقع روسيا اليوم أن العلماء درسوا حالة عشرات المرضى الذين يعانون من قصور القلب واستنتجوا، بعد تحديد مشاكلهم الاجتماعية والنفسية والبدنية، أن الكآبة تعجل من وفاتهم.

 ويقول البروفيسور جون كليلاند من جامعة هال: “تبين نتائج دراستنا، أن الكآبة تزيد من احتمال وفاة المريض خلال سنة بعد مغادرته المستشفى مشيرا إلى أن  الكآبة ترتبط عادة بفقدان النشاط اليومي المعتاد، وهذا يؤدي إلى اضطرابات في النوم وتغير الشهية واختلال في نمط الحياة.

وأضاف كليلاند ” توصلنا إلى استنتاج موحد يفيد بأن المرضى الذين يعانون من أمراض القلب يجب علاجهم من هذه الأمراض ومن الكآبة في الوقت نفسه”.