الخارجية الروسية: موسكو ستقوم بكل ما هو ممكن لطرد الإرهابيين من تدمر

موسكو-سانا

أكد النائب الأول لوزير الخارجية الروسي فلاديمير تيتوف أن موسكو ستقوم بكل ما هو ممكن لطرد إرهابيي تنظيم “داعش” من مدينة تدمر في ريف حمص الشرقي.

وبعد تكبده خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد بنيران وحدات الجيش العربي السوري والقوات المسلحة العاملة في منطقة تدمر تمكن تنظيم “داعش” الإرهابي من الدخول إلى مدينة تدمر في ريف حمص الشرقي أمس حيث ذكر مراسل سانا في حمص أن عناصر الجيش والقوات المسلحة استبسلوا في الدفاع عن مدينة تدمر وخاضوا اشتباكات عنيفة مع التنظيم التكفيري الذي هاجم بأعداد كبيرة زادت على 4 آلاف إرهابي من جهات متعددة المدينة السكنية.

ونقلت قناة “روسيا اليوم” عن تيتوف قوله في تصريحات صحفية اليوم.. “إن روسيا تعتبر أن تحرير تدمر سابقا كان نتيجة مهمة للجهود المشتركة في سورية” مشددا على أن “موسكو ستفعل كل ما بوسعها لعدم السماح بعودة الإرهابيين إلى هناك”.

وأكد الكرملين اليوم أن انعدام التعاون العملي مع الولايات المتحدة كان من أسباب تكثيف تنظيم “داعش” الإرهابي لهجماته داخل سورية متوقعا صد هجوم التنظيم الإرهابي على مدينة تدمر في القريب العاجل.