الجيش العربي السوري يوجه ضربات على تجمعات إرهابيي “النصرة” و”داعش” ويوقع خسائر في صفوفهم بدرعا وريف حمص

محافظات-سانا

سقط العديد من القتلى والمصابين بين صفوف إرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” خلال عمليات دقيقة لوحدات من الجيش والقوات المسلحة على بؤرهم وأماكن انتشارهم في حي المحطة ومنطقة درعا البلد.

وذكر مصدر عسكري في تصريح لـ سانا أن وحدة من الجيش وجهت ضربات مركزة على تجمعات وتحركات لإرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” في منطقة درعا البلد ما أدى إلى “تدمير دبابة ومدفع ومربض هاون وعدد من الآليات في حي العباسية وعدة بؤر جنوب غرب مؤسسة الكهرباء بمخيم النازحين”.

ولفت المصدر في وقت لاحق إلى أن وحدة من الجيش “دمرت وكراً لمتزعمي التنظيمات الإرهابية وسيارة تقل إرهابيين وأسلحة جنوب منشأة الرفاعي غرب مخيم النازحين وقضت على مجموعة إرهابية جنوب غرب حديقة المخيم” بدرعا البلد.

وأكد المصدر العسكري “مقتل وإصابة أفراد مجموعتين إرهابيتين كانتا تقومان بأعمال تخريب غرب بئر أم الدرج وشمال غرب الجمرك القديم”.

وفي حي درعا المحطة أشار المصدر إلى أن وحدة من الجيش نفذت عملية دقيقة ضد مجموعة إرهابية داخل أحد الأوكار شرق ساحة بصرى ما أسفر عن “مقتل وإصابة معظم أفراد المجموعة الإرهابية”.

ودمرت وحدة من الجيش أمس تجمعات وتحصينات لإرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” في محيطي حارة البجابجة ومخيم النازحين وشرق طريق السد في منطقة درعا البلد.

وحدات من الجيش مدعومة بسلاح الجو تدمر مقرات لإرهابيي “داعش” و”جبهة النصرة” وتقضي على عدد منهم بريف حمص

كما أوقعت وحدة من الجيش والقوات المسلحة خسائر بالأفراد والعتاد في صفوف إرهابيين من تنظيمي “داعش” و”جبهة النصرة” خلال رمايات مدفعية وغارات على مواقعهم في ريف حمص.

وأفاد مصدر عسكري في تصريح لسانا بأن “سلاح الجو في الجيش العربي السوري نفذ ضربات ضد مواقع وتحصينات إرهابيي “داعش” ما أسفر عن تدمير مقرين بمن فيهما من الإرهابيين في حويسيس بريف حمص الشرقي”.

وذكر مراسل سانا في حمص بوقت سابق اليوم أن “وحدة من الجيش مدعومة بسلاح الجو دمرت عبر رمايات نارية مكثفة مقرات وتجمعات لإرهابيي تنظيم /جبهة النصرة/ والمجموعات المنضوية تحت زعامته في تلبيسة” شمال مدينة حمص بنحو 13 كم.

وأكد المراسل أن الرمايات النارية أدت إلى “تدمير مقر لإرهابيي التنظيم التكفيري وسيارة دفع رباعي ورشاش والقضاء على عدد من الارهابيين من بينهم نادر ضياء أبو عبيدة وعدنان خالد الخطيب وكمال محمد الهاشم”.

ودمرت وحدة من الجيش أمس وكرا للتنظيمات الإرهابية في محيط مدينة الرستن ما أدى إلى ايقاع عدد من الإرهابيين المتحصنين فيه قتلى بينهم متزعمو مجموعات إرهابية.

وتنتشر في عدة مناطق بريف حمص الشمالي مجموعات إرهابية تابعة لتنظيم “جبهة النصرة” وما يسمى “جيش التوحيد” و”فيلق حمص” و”أهل السنة والجماعة” و”أجناد حمص” إضافة إلى “حركة أحرار الشام” التي تتلقى الدعم والتمويل من النظام السعودي الوهابي.

الطيران الحربي يدمر مقرات وآليات للتنظيمات الإرهابية ويقضي على العشرات من إرهابيي “جيش الفتح” بريف حماة الشمالي

إلى ذلك نفذ سلاح الجو في الجيش العربي السوري سلسلة غارات على مقرات وتحصينات التنظيمات التكفيرية المنضوية تحت مسمى “جيش الفتح” الإرهابي بريف حماة الشمالي.

وذكر مصدر عسكري لسانا أن “الغارات تركزت على مواقع وتحركات التنظيمات التكفيرية في عطشان والزلاقيات وطيبة الإمام وشمالها وكفر زيتا واللطامنة بريف حماة الشمالي”.

ولفت المصدر إلى أن “الضربات أسفرت عن تدمير مقرات ودشم وعدد من العربات المصفحة للتنظيمات الإرهابية إضافة إلى سقوط العشرات من الإرهابيين قتلى ومصابين”.

وكانت وحدات من الجيش والقوات المسلحة نفذت في الأول من هذا الشهر عمليات مكثفة على تجمعات الارهابيين في “كفر زيتا واللطامنة ووادي العيس والصياد بريف حماة الشمالي أسفرت عن تدمير 4 آليات ومربض مدفعية وعدد من المقرات”.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط : https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency تابعونا عبر تطبيق واتس أب : عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA). تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط: http://vk.com/syrianarabnewsagency