توجه أكثر من 230 ألف طالب وطالبة لامتحانات الشهادة الثانوية بمختلف فروعها

دمشق-سانا

توجه اليوم أكثر من 230 الف طالب وطالبة لامتحانات الشهادة الثانوية بمختلف فروعها والتى بدأت بمادة الفيزياء للثانوية العامة/الفرع العلمي والفلسفة للثانوية العامة/ فرع أدبي وللشرعية والبرمجة للثانوية المهنية.

وجهزت وزارة التربية وفقا لبيان تلقت سانا نسخة منه 1892 مركزا بكل مستلزماتها موزعين على 1562 للثانوية العامة و45 مركزا للثانوية الشرعية و285 للمهنية.

وخلال جولته في مراكز امتحانية للطلاب النظاميين والأحرار في ضاحية قدسيا بريف دمشق رأى عضو القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب التربية والطلائع أركان الشوفي “أن انطلاق العملية الامتحانية وتصميم الطلاب على متابعة تحصيلهم العلمي يؤكد اصرار السوريين على مواصلة حياتهم رغم كل الظروف وأن الإرهاب الممنهج الذي يمارسه الظلاميون لشل حركة التعليم لن يحد من مسيرة الطلاب لأن إرادتهم وإيمانهم بوطنهم ومستقبلهم أكبر من كل المؤامرات”.

بدوره أكد وزير التربية الدكتور هزوان الوز وجوب التقيد بالتعليمات الامتحانية طلاباً ومراقبين لضمان سير امتحانات نزيهة وهادئة مشيرا إلى التنسيق المباشر مع المحافظين ومديري التربية لتحديد المراكز الامتحانية وفق التعليمات الوزارية وتأمين حمايتها وحراستها على مدار الساعة وطيلة الفترة الامتحانية فضلاً عن إيصال مغلفات الأسئلة إلى المركز الامتحاني وثم نقل أوراق الإجابات إلى دائرة الامتحانات في مديرية التربية.

وبين الدكتور الوز حرص الوزارة على مستقبل كل طالب سوري وافتتاحها بناء على ذلك مركز تسجيل لطلاب محافظة الرقة /نظاميين وأحرارا/ في محافظة حماة منذ بداية التسجيل لدورة 2015 والسماح لأبناء محافظة إدلب بالتقدم في أي محافظة يقيمون فيها ضمانا لحقهم في متابعة تحصيلهم العلمي.

واعتبر أن استمرار العملية التربوية والامتحانية وانتظامها “أفضل رد على أعداء النور والعلم ودليل أن سورية صامدة وتسير في الطريق الصحيح إلى المستقبل المشرق الذي يؤسس له الأبناء بالجهد والمعرفة والإيمان بالوطن ويحمي حاضره الآباء بالدم والصمود وإرادة لا تعرف إلا النصر”.

رافق الشوفي والوز جولتهما رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين نايف الطالب الحريري ومحافظ ريف دمشق المهندس حسين مخلوف وأمين فرع ريف دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور همام حيدر.

وكانت الوزارة أكدت اتخاذ الإجراءات اللازمة لإنجاز الامتحانات عبر طباعة البطاقات الامتحانية وتوزيعها على المدارس وطلاب الدراسة الحرة مبينة افتتاح مركز تسجيل لطلاب محافظة الرقة /نظاميين وأحرارا/ في محافظة حماة منذ بداية التسجيل لدورة 2015 ويمكن لأي طالب مسجل في محافظة حماة ويقيم في محافظة أخرى أن يتقدم في المحافظة المقيم فيها بعد حصوله على بطاقته الامتحانية من محافظة حماة باسم تربية الرقة بعد مراجعته دائرة امتحانات المحافظة المقيم فيها.

وبالنسبة للطلاب المهجرين من محافظة إدلب يمكنهم التقدم في أي محافظة يقيمون فيها بعد التأكد من وجود اسم الطالب في قرص الـ /سي دي/ الموزع على جميع دوائر الامتحانات في سورية حيث تم افتتاح مراكز امتحانية خاصة بهم وباسم محافظتهم ضمانا لحقهم في متابعة تحصيلهم العلمي.

من جانبه وخلال جولته اليوم على مركز امتحاني في المدرسة المهنية الفندقية بدمشق أكد وزير السياحة المهندس بشر يازجي أن أولى امتحانات الثانوية المهنية الفندقية “أجريت بأجواء مريحة وهادئة وكانت الأسئلة شاملة” مشيرا إلى إقامة دورة تكميلية تشمل ثلاث مواد للراسبين ولمن يريد تحسين معدله.

وأوضح أن الطلاب الثلاثة الأوائل يلتحقون بكليات السياحة والباقي في المعاهد الفندقية كاشفا عن إحداث “معايير جديدة للقبول في المعاهد والمدارس ليتم انتقاء من لديه الرغبة والكفاءة”.

وبين وزير السياحة أن التعليم السياحي “يأتي في أولويات اهتمامات الوزارة التي قطعت أشواطا في تطوير المناهج” معتبرا أن الخريج السوري مطلوب في سوق العمل لمهنيته المميزة مشيرا إلى احداث المعهد السياحي في السويداء والعمل على إحداث آخر في محافظة حماة.

بدوره أوضح مدير الشؤون التعليمية في الوزارة حسن عاقل أن الاسئلة ركزت على المفاهيم والمعلومات في اختصاصي المطعم والمطبخ مؤكدا “أن الطالب الخريج من الثانوية المهنية مؤهل للدخول إلى سوق العمل ” فيما أشارت رئيسة المركز الامتحاني مديرة سياحة دمشق المهندسة مي الصلح إلى أن المركز ضم متقدمين من محافظات دمشق وريف دمشق والقنيطرة والامتحانات مستمرة حتى 18-6 و”لم تسجل أي حالة غياب في المركز”.

بدورهم عبر الطلاب عن عزمهم على الاجتهاد والتفوق والمواظبة على الدراسة في وجه الإرهاب الذي يستهدف الشعب السوري مؤكدين أن الاسئلة سهلة ومن ضمن المنهاج المقرر وتوفر الاجواء المريحة خلال الامتحان فيما أشار المراقبون إلى التزام الطلاب بالتعليمات الامتحانية حيث لم تسجل اي مخالفة تذكر ويتوزع الطلاب على 95192 طالبا في الفرع الأدبى و106658 للفرع العلمي و3197 للثانوية الشرعية و26847 للثانويات المهنية منهم 16332 صناعية و3128 نسوية و7387 تجارية للعام الدراسي 2014-2015.

وتستمر امتحانات الشهادة الثانوية العامة حتى 15 حزيران للفرع الأدبي و 17 منه للفرع العلمي فيما تنتهي امتحانات الثانوية الشرعية في 18 حزيران.