الراعي يجدد دعوته إلى إنهاء الحرب الإرهابية على سورية وإحلال السلام العادل في الشرق الأوسط

بيروت-سانا

جدد البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي دعوته إلى إنهاء الحرب الارهابية على سورية واحلال السلام العادل في الشرق الأوسط.

وقال الراعي في قداس الأحد في كنيسة السيدة بالصرح البطريركي في بكركي اليوم.. إننا”نواصل الصلاة والرجاء من أجل إيقاف الحرب في سورية والعراق واليمن وفلسطين وبلدان الشرق الأوسط وإيجاد الحلول السياسية للازمات القائمة وتوطيد سلام عادل وشامل ودائم من أجل عودة النازحين واللاجئين والمخطوفين والمبعدين إلى أوطانهم وبيوتهم وممتلكاتهم”.

وأشار الراعي إلى أن اللبنانيين يعولون على رئيس الجمهورية المنتخب وأن تكون الحكومة الجديدة المنتظرة حكومة جامعة وفاقية ذات فعالية تجمع ولا تلغي وتتقاسم المسؤءوليات بروح الميثاق الوطني والدستور لا بذهنية المحاصصة والتشبث بهذه أو تلك من الحقائب ويرجون أن يتم تأليفها والبدء بممارسة صلاحياتها الإجرائية قبل عيد الاستقلال في لبنان.