التنظيمات الإرهابية تستهدف بالقذائف مكتب الأمم المتحدة في حي الميرديان بالجهة الغربية لمدينة حلب

حلب-سانا

في إطار استهدافها للبنى التحتية ومقرات البعثات الدبلوماسية والمنظمات الدولية استهدفت المجموعات الإرهابية المنتشرة في الأحياء الشرقية لمدينة حلب بالقذائف مبنى فندق شهباء حلب في حي الميرديان.

وأفاد مراسل سانا بأن إرهابيين ينتشرون في حي بستان القصر أطلقوا 3 قذائف على فندق شهباء حلب الذي تتخذه الأمم المتحدة مقرا لعمل وإقامة موظفيها مبينا أن إحدى هذه القذائف ألحقت أضرارا مادية بالفندق دون وقوع إصابات بين نزلاء الفندق أو موظفي الأمم المتحدة.

ولفت المراسل إلى أن قذيفتين اثنتين سقطتا على مبنى سكني أمام الفندق ما تسبب بوقوع أضرار مادية كبيرة فيه.

إلى ذلك أعلن الممثل المقيم للأمم المتحدة في سورية علي الزعتري في بيان له أن “مكتب الأمم المتحدة غرب مدينة حلب تعرض لقصف بالدبابات ما ألحق أضرارا بالطوابق العليا منه”. وقال الزعتري “لا يزال أمرا صادما أن يستهدف المبنى الذي يضم مكاتب الأمم المتحدة بشكل مباشر”.

وذكر البيان أن “أكثر من 40 شخصا استشهدوا وأصيب كثيرون بسبب القصف الصاروخي بدون تمييز التي تنفذه جماعات المعارضة المسلحة على مناطق مدنية في غرب حلب”.

وتتعرض الأحياء الغربية في مدينة حلب لقصف عنيف من قبل التنظيمات الإرهابية حيث أكدت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة في بيان لها أمس ارتقاء 84 شهيدا معظمهم من الأطفال والنساء وإصابة 280 بجروح مختلفة نتيجة إطلاق التنظيمات الإرهابية أكثر من 100 قذيفة هاون و50 صاروخ غراد و20 اسطوانة غاز على المناطق السكنية في حلب خلال الأيام الثلاثة الماضية إضافة إلى إقدام المجموعات الإرهابية على استخدام قذائف تحوى غاز الكلور على اتجاه/1070/شقة وحى الحمدانية السكنى فى حلب ما أدى إلى حدوث48 حالة اختناق.