خروج 48 شخصا من الأهالي المحاصرين من قبل التنظيمات الإرهابية في الأحياء الشرقية بحلب والجهات المعنية تنقلهم لمراكز إقامة مؤقتة

حلب -سانا

تمكنت مجموعة من الأهالي المحاصرين من قبل التنظيمات الارهابية في الاحياء الشرقية بمدينة حلب من الفرار باتجاه الاحياء الغربية حيث قامت وحدات من الجيش العربي السوري باستقبالهم وتأمينهم.

1وأفاد مراسل سانا في حلب بأن 48 مواطنا بينهم أطفال ونساء خرجوا مساء اليوم من الأحياء الشرقية حيث تنتشر مجموعات ارهابية تتخذ من المواطنين دروعا بشرية وتمكنوا من الوصول الى نقاط انتشار عناصر الجيش والقوات المسلحة في الاحياء الغربية.

وبين محافظ حلب حسين دياب الذي كان في استقبالهم أنه تم توفير كل احتياجات الأهالي من أماكن الإقامة والخدمات الإغاثية.

ولفت دياب إلى أن الفرق الطبية التي تواجدت في المكان قد عملت على تقديم خدمات الرعاية الصحية والإسعافية لعدد من الجرحى والمرضى وتم نقل الحالات المحتاجة إلى المشافي لاستكمال العلاج مؤكدا حرص الدولة على كل مواطن سوري انطلاقا من مسؤءوليتها تجاه كل أبنائها.

2وعبر عدد من الأهالي عن سعادتهم لتمكنهم من الفرار من العصابات الإرهابية التي مارست كل الجرائم بحقهم من قتل وتنكيل وحرمان من أبسط حقوقهم ومنع الطعام والدواء عنهم مشيرين إلى أنهم حاولوا أكثر من مرة خلال الأيام الماضية الخروج عبر الممرات الإنسانية التي حددتها الدولة مؤخرا خلال فترة التهدئة إلا أن الإرهابيين منعوهم بقوة السلاح.

ومنعت التنظيمات الارهابية آلاف الأهالي من مغادرة الاحياء الشرقية خلال فترة سريان التهدئة الانسانية التي أعلنتها القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة بالتنسيق مع الجانب الروسي أيام الخميس والجمعة والسبت الماضية بغية الاستمرار في اتخاذهم دروعا بشرية والمتاجرة بالوضع الإنساني في مدينة حلب من قبل الدول الداعمة والممولة للارهابيين.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط : https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency تابعونا عبر تطبيق واتس أب : عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA). تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط: http://vk.com/syrianarabnewsagency